أهم المهارات التی یجب اکتسابها فی مرحله المراهقه

One Direction إن فتره المراهقه – والمراحل العمریه التی تلیها – تطلب من المُراهقین اکتساب مهارات مُتعدده مثل القدره على التعامل مع الإجهاد، وإداره المشاعر بشکلٍ حکیم، واتخاذ قرارات جاده ومترابطه لها تأثیر على المدى الطویل، ومع ذلک فغالبًا ما یتجاهل الآباء والمدرسون غرس هذه المفاهیم لدى المُراهقین ویترکونهم یتعاملون معهم بمُفردهم مما قد یُؤدی إلى عواقب وخیمه تُسبب آثارًا نفسیه تدوم لفترهٍ طویله. لذا فمن الأساس یجب على الآباء فهم ما هی مرحله المُراهقه، وکیف یُمکن إدارتها بشکلٍ جید.

 

کیفیه فهم مرحله المُراهقه؟

یجب على الآباء أن یتخذوا نظره شامله لمرحله المُراهقه لکی یعرفوا أن التأقلم واتخاذ القرار والتنظیم العاطفی هی أمور مُتداخله ومُتشابکه کانت متشابکه ولا یُمکن فصل بعضها عن بعض. على سبیل المثال، فإذا تعرض المُراهِق للخذلان العاطفی فقد یشک فی جدارته على اتخاذ قرارات صائبه تجاه حیاته وبالتالی فإنه قد یکون یائسًا على نفسه ومُکتئبًا طیله الوقت. لذا فمن المُهم، من البدایه، وضع الشباب فی أماکن یُمکنهم فیها المخاطره وتجربه مهارات جدیده دون أن یتعرضوا لمشکلات جسیمه لکی یتمکنوا من مُواجهه محفزاتهم وتعلم کیفیه التعامل معها دون الوقوع فی مشاکل.

وهناک الکثیر من الأبحاث المُفصلّه التی استنتجت أن القدرات الثلاث بالغه الأهمیه لمُساعده الشباب على تجاوز التحدیات الحیاتیه ومنع العدوان وتعاطی المخدرات. وهذه المهارات الثلاث مترابطه أیضًا: فالتقدم فی إحداها یُساعد على التقدم فی المهارات الأخرى.

فتنظیم الانفعالات یُساعد على تحدید المشاعر التی یشعر بها المراهقون ومتى وکیف یمرون بها وینقلونها، أما إداره الاستجابات العاطفیه فهی تعنی کیف یُفکرون ویشعرون، وما هی تصرفاتهم التی تحدث کاستجابهً لتوتر أو صعوبه ما.

یرتبط تنظیم المشاعر والتعامل معها بشکل واضح. على سبیل المثال، عندما یشعر شخص ما بالغضب أو الحزن، فإن استراتیجیات المواجهه مثل إعاده التقییم المعرفی وحل المشکلات ضروریه، لکنها قد تکون قدرات یجد المراهق صعوبه فی الوصول إلیها.

أما عندما یتعلق الأمر باتخاذ قرار فعّال فهو یعنی تدبر الخیارات المُتاحه فی جمیع أنواع المواقف والسیاقات ثم اتخاذ أفضلها وأجدرها بالتنفیذ، لا سیما عندما یکون المُراهق فی ظروف صعبه للغایه. ومن الواضح أن هذه القدره مدعومه بإمکانیه التأثیر على التجربه العاطفیه والتعبیر والتأقلم مع المشاعر المُتصاعده.

 

ما مدى أهمیه هذه المهارات؟

قد یبدو أن هذه المهارات مُهمه فقط للأشخاص الکبار ذوی المسؤولیات، ولکن هذا غیر صحیح! فهذه الأمور مُهمه لإداره التحدیات الیومیه بشکلٍ ناجح وفعّال. وهی تُساعِد المُراهقین على الامتناع عن التصرف وتجنب المشارکه فی السلوکیات المُنحرفه التی یمکن أن تضر بحیاتهم فی هذه المرحله الحرجه. وعلى الرغم من أن الکثیر من العمل على تنظیم المشاعر أو التکیف أو اتخاذ القرار یحدث بشکل مستقل عن المجالین الآخرین، إلا أن هناک تداخلًا کبیرًا بینهما.

على سبیل المثال، فإن أحد الأسباب الشائعه التی تجعل المراهقین یتصرفون بعدوانیه هو أنهم ینظرون إلى العالم على أنه عدائی من الأساس. وهذه مسأله تنظیم عاطفی؛ ولحلها فنحن نحتاج إلى مساعده المراهقین على الشعور بالقدره على التعامل مع تجاربهم العاطفیه وکیف یتم التعبیر عن مشاعرهم، ولکنها أیضًا مشکله تأقلم: کیف یمکن للمراهق أن یتأقلم بشکل أفضل عندما یبدو کل شیء عدائیًا.

 

المراهقین

ینعکس التداخل فی نمو الدماغ

یمکن أیضًا رؤیه التداخل فی فسیولوجیا المراهقین. فنحن نعلم من علم الأعصاب أن کل واحده من هذه القدرات الرئیسیه الثلاث تحکمها قشره الفص الجبهی والأنظمه العصبیه الکامنه وراءها، والتی لا تزال تتطور خلال فتره المراهقه. نعلم أیضًا أن الشباب الذین ینخرطون فی الأنشطه العدوانیه والمخاطره الشدیده یفرضون متطلبات معالجه أکبر على هذا الجزء من أدمغتهم.

ویمکن أن یؤدی رد الفعل العاطفی العالی وسوء اتخاذ القرار إلى زیاده إجهادهم وزیاده مشاکلهم. باختصار، فإن أنظمه التحکم الإدراکی لدى المراهقین لا تقتصر على مجرد التعامل مع مشکلات الحیاه العادیه، فإنهم یمیلون إلى أن یجدوا أنفسهم مضطرین للتعامل مع تحدیات إضافیه کبیره، والمزید من الصعوبات الناشئه عن سلوکیاتهم الخاصه ناهیک عن الصعوبات الأسریه والحیاتیه الموجوده لدیهم فی الأساس.

 

کیفیه مُساعده المُراهقین على اکتساب هذه المهارات؟

أولاً، ابدأ من الطفل! حیث أن الأدله تُظهِر أن اکتساب هذه المهارات فی مرحله الطفوله یجعلها أکثر فعالیه ودیمومه، ومع ذلک فإن الأطفال یتغیرون وتتآکل آثار تربیه الآباء لهم مع مرور الوقت. ولا یمکنک تطعیم الأطفال فی السنوات الابتدائیه ضد تحدیات المراهقه لذا یجب تعزیز المهارات لاحقًا.

فالمراهقون مُعقدون، وهم یواجهون تحدیات متعدده وسیکون لدیهم العدید من الدوافع المُختلفه التی لا یتفهمها الآباء. ویجب أن نفکر فی هذا الواقع وألا نمیل إلى تقسیمها إلى حزم مرتبه حیث یکون مجموع أجزائها أقل من الکل.

ثانیًا، من المهم وضع الشباب فی أماکن یمکنهم فیها المخاطره وتجربه مهارات جدیده، ویُتیح التعلم التجریبی النشط مواجهه محفزاتهم وتعلم کیفیه التعامل معها دون الوقوع فی مشاکل کبیره. تتضمن بعض أطر التعلم النشط، مثل الریاضه والموسیقى التفکیر الاستراتیجی على الرغم من أن هذه المهارات الأساسیه قد لا تکون مستهدفه بشکل صریح. وإذا کان الشاب قد تخطى الـ ۱۸ عامًا فیُمکنک أن تدعوه للمُشارکه فی مراهنات ریاضیه على النت فهذا النشاط یجمع بین الریاضه التی یُفضلها أغلب الشباب، والتفکیر الاستراتیجی، وربح المال أیضًا!

ثالثًا، لا تظهر الأبحاث فقط الفوائد العاطفیه الإیجابیه التی یمکن اکتسابها من إعاده التفکیر فی المشکلات وحل المشکلات وتقبل التعلم. کما تظهر الآثار السلبیه لقمع العواطف وتجنب المشاعر أو اجترارها. لذلک یجب علینا تعلیم الشباب (ومساعدتهم على التدرب) کیفیه التعرف على المشاعر وإدارتها بدلاً من تجنبها.

استمتع بالمراهنات الریاضیه مع أقاربک وأصدقائک!

درباره نویسنده

2171مطلب نوشته است .

نوشتن دیدگاه

شما میتوانید از تصاویر مخصوص خود در قسمت نظرات استفاده نمایید برای اینکار از وب سایت آواتارکمک بگیرید .

تمام حقوق این سایت برای © 2021 تست وردپرس. محفوظ است.
قدرت گرفته از وردپرس فارسی و هاست ابری پارس پک